just for females :)

 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
ازرار التصفُّح
 
المواضيع الأخيرة
» طالبة سعودية وجبة افطارها ( صراصير ) ؟؟؟؟
السبت سبتمبر 27, 2008 4:19 pm من طرف كل الدلع

» تنفيذ حكم الجـلد .. في طبيب داخل المستشفى التخصصي
السبت سبتمبر 27, 2008 4:16 pm من طرف كل الدلع

» sms بمناسبة عيد الفطر
الجمعة سبتمبر 26, 2008 5:11 am من طرف أوغــ‘ـــاتا

» 3 طرق لعمل فورمات لأجهزة الجيل الثالث
الجمعة سبتمبر 26, 2008 5:07 am من طرف أوغــ‘ـــاتا

» تــقرير عــن True Tears " الدموع الحقيقيه" ~
الجمعة سبتمبر 26, 2008 4:58 am من طرف أوغــ‘ـــاتا

» كااركتير لي معجبين بالمسلسل التركي...!{نور _ سنواآات الضياع}....!
الخميس سبتمبر 25, 2008 7:38 pm من طرف ملح الحياة

» .•.°.• || ? صور للماسن ? ||.•.°.•
الخميس سبتمبر 25, 2008 6:10 pm من طرف ملح الحياة

» لاتنتظر حبيبا باعك ..
الخميس سبتمبر 25, 2008 5:31 pm من طرف أوغــ‘ـــاتا

» مجموعهـ.. الاستغفار
الخميس سبتمبر 25, 2008 5:29 pm من طرف أوغــ‘ـــاتا

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ملح الحياة
 
أوغــ‘ـــاتا
 
همس المشآعر
 
كل الدلع
 
شمشوم
 
@خوااااطر@
 
cute cat
 
بنت ابوها
 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
افضل عضوهـ لهذا الشهر
 قريبا !!
افضل مشرفه لهذا الشهر
قريبا
افضل مراقبه لهذا الشهر
قريبا
أكتوبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 ( روعة المشاعر)......... في إسعاد الآخرين ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملح الحياة
المديرهـ الـ ع ــامهـ
المديرهـ الـ ع ــامهـ
avatar

انثى عدد الرسائل : 61
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: ( روعة المشاعر)......... في إسعاد الآخرين ..   الأحد سبتمبر 21, 2008 7:03 am

بسم الله الرحمن الرحيم

قصة واقعية ........ منقولة


في احد المستشفيات كان هناك مريضان عجوزين في غرفة واحدة ،


وكلاهما معه مرض عضال
أحدهما كان مسموحاً له بالجلوس في سريره
لمدة ساعة واحدة يومياً بعد العصر ،



ولحسن حظه فقد كان سريره بجانب النافذة الوحيدة في الغرفة ،
أما الآخر فكان عليه ان يبقى مستلقياً على ظهره طوال الوقت .

كان المريضان يقضيان وقتهما في الكلام ،
دون ان يرى احدهما الاخر ،
لأن كلاً منهما كان مستلقياً على ظهره ناظراً الى السقف .
تحدثا عن اهليهما ، وعن بيتيهما ، وعن حياتهما ، وعن كل شئ .

.

.

.

.

.

.

.

.

.

وفي كل يوم بعد العصر
كان الاول يجلس في سريره حسب أوامر الطبيب وينظر في النافذة ، ويصف لصاحبه العالم الخارجي .


وكان الآخر ينتظر هذة الساعة كما ينتظرها الأول ،
لأنها تجعل حياته مفعمة بالحيوية
وهو يستمع لوصف صاحبه للحياة في الخارج .

ففي الحديقة كان هناك بحيرة كبيرة يسبح فيها البط .


والأولاد صنعوا زوراق من مواد مختلفة وأخذوا يلعبون فيها داخل الماء .


وهنال رجل يؤجر المراكب الصغيرة للناس يبحرون بها قي البحيرة .


وهناك آخرون
جلسوا في ظلال الاشجار او بجانب الزهور ذات الألوان الجذابة .


ومنظر السماء كان بديعاً يسر الناظرين .


وفيما يقوم الأول بعملية الوصف هذه
ينصت الآخر في ذهول لهذا الوصف الدقيق الرائع .

ثم يغمض عينيه ويبدا في تصور ذلك المنظر البديع خارج المستشفى .


وفي احد الأيام وصف له عرضاً عسكرياً .


ورغم أنه لم يسمع عزف الفرقة الموسيقية
الا انه يراها بعيني عقله من خلال وصف صاحبه لها .


ومرت الأيام والأسابيع وكل منهما سعيد بصاحبه .


.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.


وفي احد الأيام جاءت الممرضة صباحاً لخدمتهما كعادتها ،
فوجدت المريض الذي بجانب النافذة قد قضى نحبه خلال الليل .

ولم يعلم الآخر بوفاته
الا من خلال حديث الممرضة عبر الهاتف
وهي تطلب المساعدة لإخراجه من الغرفة .


فحزن صاحبه اشد الحزن .

وعندما وجد الفرصة مناسبة
طلب من الممرضة ان تنقل سريره الى جانب النافذة .


ولما لم يكن هناك مانع فقد أجابت طلبه .


ولما حانت ساعة بعد العصر
وتذكر الحديث الشيق الذي كان يتحفه به صاحبه انتحب لفقده .


ولكنه قرر ان يحاول الجلوس ليعوض ما فاته في هذة الساعة .


وتحامل على نفسه وهو يتألم ،
ورفع راسه رويداً رويداً مستعيناً بذراعيه ،
ثم اتكأ على احد مرفقيه وأدار وجهه ببطء شديد تجاه النافذة
لينظر العالم الخارجي .

وهنا كانت المفاجأه !!

لم يرى أمامه الا جدار اصم من جدران المستشفى ،
فقد كانت النافذة على ساحة داخلية .


نادى الممرضة
وسألها أن كانت هذة هي النافذة التي كان صاحبه ينظر من خلالها ، فأجابت أنها هي !!!


فالغرفة ليس فيها سوى نافذة واحدة .


ثم سألته عن سبب تعجبه ،
فقص عليها ماكان يرى صاحبه عبر النافذة وما كان يصفه له .

.

.

.
.

.
.

.


كان تعجب الممرضة اكبر ،
إذ قالت له : ولكن المتوفى كان أعمى ،
ولم يكن يرى حتى هذا الجدار الأصم !!!!!!!!! .


ولعله أراد أن يجعل حياتك سعيدة حتى لاتصاب باليأس فتتمنى الموت .
.

.

.

.
.
.
.
.
.
الست تسعد إذا جعلت الآخرين سعداء ؟

إذا جعلت الناس سعداء فستتضاعف سعادتك ،
ولكن إذا وزعت الأسى عليهم فسيزداد حزنك .


فهل ستجعلهم يشعرون بالسعادة أم غير ذلك .


وليكن شعارنا جميعاً
وصية الله تعالى التي وردت في القرآن الكريم :


(وقولوا للناس حسنا) .


مع تمنياتي لكم بالسعادة بالدارين
،،

_________________
.

.

.

.


تــ(ح)ــسبني يوم [ابتسم] في وجهكـ أبيكـ !!

«غ ـــلطاטּ»

بـ(ع)ـض الوجيه [أهيـטּـهآ] بابتسآمهـ ..

.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://do0onya-dal3.ahlamontada.net
همس المشآعر
مشرفـــهـ
مشرفـــهـ
avatar

انثى عدد الرسائل : 55
تاريخ التسجيل : 20/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: ( روعة المشاعر)......... في إسعاد الآخرين ..   الخميس سبتمبر 25, 2008 12:36 am

موضووووع رااااااااااااااااااااااااااائع



جزاك الله الف خير غلآآي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
( روعة المشاعر)......... في إسعاد الآخرين ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـ‘ـات دنيـ‘ـــا دلــ‘ــع :: ღ♥ღ{ :: آٍلأًقٌٍـسٌٍُـآمٌٍَـ آلادبيٌٍَـة :: } ღ♥ღ :: ღ♥ღتطويــر الذاتღ♥ღ-
انتقل الى: